آخر الأخبار
Untitled Document

إحصاءات فيروس كورونا عبر العالم

المصابون
-
المتعافون
-
الوفيات
-
يتم تحديث البيانات تلقائياً على مدار اليوم

قلادة الحسين بن علي لولي العهد السعودي

راصد الإخباري :  


عقد جلالة الملك عبدالله الثاني وأخوه سمو الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع في المملكة العربية السعودية مباحثات في قصر الحسينية، اليوم الثلاثاء، بحضور سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد.
 
ونقل سمو ولي العهد السعودي تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ملك المملكة العربية السعودية لأخيه جلالة الملك، فيما حمل جلالته، سموه تحياته لأخيه خادم الحرمين الشريفين.

وأكد جلالة الملك وسمو ولي العهد السعودي، خلال مباحثات ثنائية تبعتها موسعة، اعتزازهما بمستوى العلاقات الأخوية التاريخية والراسخة التي تربط المملكتين والشعبين الشقيقين، وحرصهما على توطيدها في المجالات كافة.
 
وتناولت المباحثات سبل تعزيز التعاون الاقتصادي، والقطاعات التي يمكن لشركة الصندوق السعودي الأردني للاستثمار المساهمة فيها.
 
وشدد جلالته على الدور المحوري للمملكة العربية السعودية الشقيقة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، في دعم قضايا الأمتين العربية والإسلامية، وتعزيز العمل العربي المشترك، والعمل من أجل تحقيق السلام بالمنطقة والعالم.
 
وجدد جلالة الملك التأكيد على وقوف الأردن الدائم إلى جانب السعودية في مواجهة أية اعتداءات تتعرض لها، مشدداً على أن أمن السعودية من أمن الأردن والمنطقة.
 
وتطرقت المباحثات إلى آخر المستجدات الإقليمية والدولية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، ودعم الأشقاء الفلسطينيين في نيل حقوقهم العادلة والمشروعة، والجهود المبذولة للتوصل إلى حلول سياسية لأزمات المنطقة.
 
وأعرب سمو ولي العهد السعودي عن تقديره لجلالة الملك على حفاوة الاستقبال، مؤكدا حرص المملكة العربية السعودية المتواصل على توطيد العلاقات التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين، وإدامة التنسيق والتشاور تحقيقا لمصالحهما وخدمة لقضايا المنطقة.
 
كما أكد سموه أن العلاقات بين البلدين تاريخية والتعاون مستمر في كل القطاعات، وقال "هدفنا هو الدفع نحو مرحلة جديدة من التعاون لمصلحة الأردن والسعودية".
 
ولفت سمو ولي العهد السعودي إلى أن هنالك فرصا كبيرة في الأردن، مشددا على حرص بلاده على المساهمة الفاعلة في الاستثمار بهذه الفرص، والتي ستعود بالنفع على البلدين.
 
وفي ختام المباحثات، منح جلالة الملك، سمو ولي العهد السعودي قلادة الحسين بن علي، تعميقا وتجسيدا للعلاقات التاريخية المميزة التي تربط البلدين، وبمناسبة زيارة سموه للأردن.
 
وتعد القلادة أرفع وسام مدني في المملكة الأردنية الهاشمية، وتمنح للملوك والأمراء ورؤساء الدول.
                                        
وأقام جلالة الملك مأدبة عشاء رسمية تكريما لسمو ولي العهد السعودي والوفد المرافق، حضرها كبار المسؤولين.
 
وحضر المباحثات رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي، ونائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان، ووزراء التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة، والنقل المهندس وجيه عزايزة، والطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة، والمالية الدكتور محمد العسعس، والشباب محمد النابلسي، والداخلية مازن الفراية، والصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي، والسفير الأردني في الرياض علي الكايد. 
                                                                    
وحضرها عن الجانب السعودي سمو الأمير عبدالعزيز بن سلمان بن عبدالعزيز وزير الطاقة، وسمو الأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، وسمو الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة، وسمو الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، وسمو الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، وسمو الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله وزير الخارجية.
 
كما حضرها عن الجانب السعودي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العبيان، ووزير التجارة ووزير الإعلام المكلف الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، ووزير الاستثمار المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح، ووزير النقل والخدمات اللوجستية المهندس صالح بن ناصر الجاسر، والسفير السعودي في عمان نايف بن بندر السديري.